عيد الاضحى المبارك


مواضيع تهمك

الركن العام للمواضيع العامة يمنع منعاً باتاً كتابة أي مواضيع هابطه أو ترفيهيه أو التشهير بأي موقع أو صاحبه أو ذكر نوع من أنواع الإختراقات

ألا بذكر الله تطمئن القلوب

إنّ ذكر الله -عزّ وجلّ- عبادةٌ تملأ قلب الإنسان بالطمأنينة، وتؤثّر على حياته بغرس السكينة فيها، ويدلّ على ذلك...

احصائياتى

الردود
0

المشاهدات
300
jakojeko31
موقوف لمخالفة الشروط
  • jakojeko31 is an unknown quantity at this point

  • jakojeko31 غير متواجد حالياً

المشاركات
1

+التقييم
0

تاريخ التسجيل
Dec 2019

الاقامة
مصر

نظام التشغيل
windows 8.1

رقم العضوية
2184
12-14-2019, 12:53 PM
المشاركة 1
12-14-2019, 12:53 PM
المشاركة 1
افتراضي ألا بذكر الله تطمئن القلوب
إنّ ذكر الله -عزّ وجلّ- عبادةٌ تملأ قلب الإنسان بالطمأنينة، وتؤثّر على حياته بغرس السكينة فيها، ويدلّ على ذلك قول الله تعالى في القرآن الكريم: (الَّذِينَ آمَنُوا وَتَطْمَئِنُّ قُلُوبُهُمْ بِذِكْرِ اللَّهِ أَلَا بِذِكْرِ اللَّهِ تَطْمَئِنُّ الْقُلُوبُ)،[٣] وقد قال الواحدي -رحمه الله- في تفسير هذه الآية الكريمة: (أي إذا سمع المؤمنون ذكر الله سبحانه أحبّوه، واستأنست قلوبهم بذكره، والمراد بالقلوب الواردة في الآية هي قلوب المؤمنين)، أمّا تفسير البغوي رحمه الله تعالى، فقد قال فيه: (إنّ معنى الاطمئنان الوارد في الآية؛ هو السكون)، وقال مقاتل رحمه الله: (إنّ ذلك يكون بالقرآن، والسكون يكون بحصول اليقين في قلب الإنسان، أمّا الاضطراب فيكون في حصول الشكّ، فيكون معنى الآية بذلك؛ أنّ قلوب المؤمنين تسكن بذكر الله، ويستقرّ فيها اليقين)، ولذلك كان شيخ الإسلام ابن تيمية -رحمه الله- يقول: (إنّ في الدنيا جنةٌ، من لم يدخلها لم يدخل جنة الآخرة)، ويريد بذلك جنة ذكر الله تعالى، أمّا ابن عباس رضي الله عنه، فقد أشار إلى أنّ الآية الكريمة وردت في معنى الحَلف، فالإنسان المسلم إذا حلف على شيءٍ بالله عزّ وجلّ؛ سكنت قلوب المؤمنين إليه.


السر الذي نريد أن نتعرف عليه هو أن ذكر الله تعالى بأكبر عدد ممكن من المرات يمنحك ما يلي:

1- قوة واطمئنان في عمل القلب، وشفاء من معظم الأمراض التي سببها القلب.

2- قدرة أفضل على التنفس وتخفيف الإجهادات عن أعضاء جسدك وبخاصة الدماغ.

3- التخلص من الخوف والقلق والتوتر.. وتنشيط الخلايا!

3- المساعدة على النوم لمن يعاني من اضطرابات النوم..

4- زيادة الثقة بالنفس ومزيد من السعادة..

5- التخلص من الاضطرابات النفسية لمن يعاني من مشاكل نفسية.

6- التخلص من هموم الحياة والغم والحزن وإبدال مكانها فرحاً برحمة الله تعالى.

7- التفاؤل والاستبشار والأمل الكبير الذي يملأ حياتك لما ستجده في الآخرة من الأجر والثواب.

وأخيراً ... هل تذكر الله منذ هذه اللحظة ولا تنساه أبداً (ولو للحظة)، عسى ألا نكون من الذين قال الله فيهم: (نَسُوا اللَّهَ فَنَسِيَهُمْ) [التوبة: 67].


التعديل الأخير تم بواسطة هيلبرنت ; 12-14-2019 الساعة 01:00 PM
اضافة رد

العلامات المرجعية

ألا بذكر الله تطمئن القلوب


أدوات الموضوع

الانتقال السريع
المواضيع المتشابهه للموضوع: ألا بذكر الله تطمئن القلوب
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
اصطفاء الله لرسوله الحبيب صلى الله عليه وسلم هبة محمد الخاتم الركن العام للمواضيع العامة 1 01-06-2020 11:50 PM
[ مقال ] : هؤلاء يضحك الله تعالى إليهم لفضيلة عبدالرّزّاق البَدر حفظه الله قلب يهفو للجنة الركن العام للمواضيع العامة 3 04-20-2019 04:33 PM
نساء كرَّمهن رسول الله صلى الله عليه وسلم " بركة " أم أيمن kh10822 الركن العام للمواضيع العامة 1 04-17-2018 05:03 PM
حديث لخير خلق الله صل الله عليه وسلم العالمي الركن العام للمواضيع العامة 1 12-05-2017 08:15 PM
مفتاح الدخول الى القلوب هيلبرنت الركن العام للمواضيع العامة 0 12-31-2015 01:34 AM




الساعة الآن 12:26 AM
RSS 2.0XML Site MapTAGS SiteInfo SiteRSS FeedMap SectionsvB MapsMap TagSitemap ForumMaps Forum